مشروع الرياض جاليري

طبيعة المشروع: مركز تسوّق وترفيه
موقعه: الرياض
مالك المشروع: صندوق المبارك – تستثمر به (مَـدَر) بنسبة 5%
المساحة 12 ألف متر مربع

في شمال العاصمة السعودية -الرياض- يقع مشروع الرياض جاليري ليشكّل مركزًا متكامـلًا للتسـوق والترفيـه، بما يحويه من محال بيع التجزئة لسلع ذات ماركات عالمية، يقارب عددها 130 محلًا تجاريًا، ومطاعم شرقية وغربية شهيرة، ومقاهٍ متنوعة تناسب جميع الأذواق، إضافة إلى مدينـة ألعاب علـى مسـاحة 6800 متر مربع، وحديقـة داخليـة، ومكاتـب تتوزع على مسـاحة تصـل إلـى 15 ألف متر مربع.
ولتكتمل خدمات هذا المجمع الرائع، تم تزويده بمواقف منظّمة تتسع لأكثر من 2300 سيارة.
تم اختيار موقع مشروع الرياض جاليري بعناية ودراسات متعمقة اختارت موقعًا استراتيجيًا في مدينة الرياض، وبالتحديد في الجهة الشمالية منها، على أرض تطلّ على ثلاثة طرق رئيسية وحيوية: (طريق الملك فهد – وطريق الإمام سعود بن عبدالعزيز – وشارع العليا العام)، وتحيط بهذا الموقع أحياء مكتظة بالسكان؛ الأمر الذي جعل من إنشاء الرياض جاليري في هذه المنطقة خطوةً متعددة المنافع، سواءٌ لسكان المنطقة الذين وجدوا فيه متنفسًا قريبًا بلبي كثيرًا من احتياجاتهم المتنوعة، أو لزوار المركز من مختلف أحياء الرياض؛ بسبب سهولة الوصول إليه، أو لملاك مشروع الرياض جاليري الذي نجح لعدة أسباب، من أهمها هذا الموقع الاستراتيجي، بعد توفيق الله تعالى.
أصبح الرياض جاليري بقعة تعجّ بالحياة، تستقبل آلاف الزوار يوميًا على اختلاف أعمارهم وفئاتهم، ليقدم لهم أسلوب تسوق وترفيه فريدًا يتناسب تمامًا مع رؤية العصر.. رؤية المملكة 2030 وبالتحديد مع برنامجها الرائع “جودة الحياة”.

هذا النجاح الكبير جاء ثمرة من ثمرات صندوق المبارك الذي يهدف إلى توفير دخلٍ مستمرٍ للمستثمرين مع تنمية رأس المال؛ فهو يعمل على الاستثمار في الأصول العقارية المدرّة للدخل، من خلال التملك والاستحواذ على حقوق الانتفاع في مشروعات عقارية.
وضمن سعيه لتحقيق هذا الهدف، يُجري صنـدوق المبـارك مفاوضات لإنشـاء متاجـر إيكيـا شـمال العاصمـة الرياض، إضافة إلى تنفيذ عـدة اسـتحواذات، مـن بينها الاستحواذ على مشـروع المناخة الحضري في المدينة المنورة